ما الذي تقوم به؟

يقوم مثبط العقدة الجيبية إيفابرادين بتقليل معدل ضربات القلب عن طريق استخدام آلية جديدة، كما أنه يقلل معدل النبضات الصادرة من العقدة الجيبية وهو مكان موجود في الأذينة اليمنى للقلب ويتحكم في معدل ضربات القلب. وهذا العامل آمن وفعال.

وقد أظهرت الأبحاث السريرية أنه عند إعطاء الإيفابرادين للمرضى الذين يعانون من أعراض قصور القلب المزمن ويخضعون لأفضل علاج طبي قياسي بما في ذلك حاصرات بيتا، فإنه يقلل من معدل ضربات القلب، كما يقلل بشكل ملحوظ من معدل الوفيات التي تحدث بسبب القلب والأوعية الدموية أو عدد حالات قصور القلب التي يتم قبولها في المستشفى. يوصى بهذا الدواء للمرضى الذين يعانون من معدل مستديم لضربات القلب 75 وفقًا لوكالة الأدوية الأوروبية)

الآثار الجانبية يمكن تحمل إيفابرادين بشكل كبير حيث إن آثاره الجانبية قليلة جدًا. قد يلاحظ المرضى في كثير من الأحيان وجود اضطرابات بصرية بسيطة تظهر كأضواء ساطعة مؤقتة (ظاهرة مضيئة). ينبغي إبلاغ المرضى بهذا الأثر الجانبي المتكرر غير الخطير والذي نادرًا ما يتطلب التوقف عن استخدام العقار. قد يبطئ العامل أيضًا في بعض الأحيان من معدل ضربات القلب بشكل كبير، مما يتطلب تقليل الجرعة أو التوقف عن تناول العقار.

يعرف أيضًا باسم:
  • إيفابرادين
    (Procolaran)
  • الرجوع إلى أدوية قصور القلب