مُحدَّث ومُحسَّن

التعامل مع انفعالاتك

إن تعلم كيفية التعامل مع انفعالاتك يعتبر مكونًا هامًا للتحكم في قصور القلب. ورغم أن مرضى قصور القلب يمرون بالاكتئاب أو القلق على نحوٍ شائع، فهذا لا يعني إبعاد نفسك عن التعايش مع هذه المشاعر. من المهم لصحتك العامة اتخاذ خطوات إيجابية للتعامل مع هذه المشكلات. هناك عدة أشياء يمكنك القيام بها لمكافحة هذه الانفعالات السلبية وتحسين جودة حياتك:

  • تحدث عن مشاعرك إلى شخص تثق فيه وتحترمه.
  • اطلب من أسرتك وأصدقائك الدعم.
  • ركز على اتباع خطة علاجية بعناية وشارك بنشاط في القرارات الخاصة بتعاملك مع المرض.
  • مارس التدريبات الرياضية المنتظمة واعمل على زيادة مستوى نشاطك، فالشعور بالتحسن البدني يؤدي إلى تقليل الاكتئاب والقلق.
  • شارك في الأنشطة الجديدة التي يمكنك الاستمتاع بها ويمكن أن تمنحك إشراقه جديدة في الحياة.
  • فكِّر في الانضمام إلى إحدى مجموعات الدعم للأشخاص المصابين بقصور القلب، فمن الممكن أن يكون هذا الإجراء مفيدًا في مناقشة مشاعرك مع غيرك من الأشخاص الذين تتشابه معهم في ظروفك.
  • حاول رؤية الجانب الأكثر إشراقًا في حالتك، فالضحك له أثر علاجي مدهش.

إذا اشتد الاكتئاب أو القلق، أو لم يتحسن، فتحدث إلى الطبيب أو فرد التمريض. كما أن استشارة الاختصاصي النفسي قد تكون مفيدة للغاية. توجد أيضًا أدوية ثبت أمانها في تقليل القلق والاكتئاب لدى مرضى قصور القلب.

الرجوع إلى “انفعالاتك”

رحلة بالرسوم المتحركة تصحبك عبر مراحل قصور القلب

سلسلة مكونة من تسع رسوم متحركة بسيطة، وجذابة توضح قصور القلب، وعلاجه

توضح هذه الرسوم المتحركة المسرودة كيفية عمل القلب السليم، وما يحدث له في حالة قصور القلب، وكيف تحسن العلاجات المختلفة صحتك

فيديوهات للمرضى ومقدمي الرعاية

في هذا القسم، يمكنك مشاهدة أو الاستماع أو قراءة المقابلات مع الأشخاص الآخرين المصابين بقصور القلب ومقدمي الرعاية لهم.

FACEBOOK تفضل بزيارة صفحتنا عل

وشارك بآرائك وتجاربك مع غيرك من المرضى والأسر، ومقدمي الرعاية الصحية.

عد إلى الأعلى