عادةً ما يكون مقدمو الرعاية للأشخاص المصابين بقصور القلب هم الزوجان أو الأطفال أو الأحفاد أو الإخوة والأخوات أو الوالدان. إن كونك مقدم رعاية لشخص مصاب بحالة طبية مزمنة مثل قصور القلب أحيانًا ما يكون مجهدًا بدنيًا وشاقًا عاطفيًا.

فقد تجد نفسك مشغولاً في عدة اتجاهات لتقديم مساعدة عملية إلى شريكك أو قريبك، بالإضافة إلى تجربة مجموعة من الانفعالات المختلطة بنفسك. إن كونك مقدم رعاية يتطلب التزامًا طويل المدى بالوقت والمجهود، لكن مع خطة واضحة ودعم جيد، يمكن أن يمثل ذلك أيضًا خبرة مجزية ومرضية.

في هذا القسم، ندرس دور مقدم الرعاية والتحديات الخاصة التي يواجهها في رعاية شريكه أو قريبه، ونمدك ببعض الأفكار والنصائح المفيدة لإضفاء مزيدٍ من السهولة على دورك. ويمكنك تكييف أية اقتراحات وفقًا لظروفك وتفضيلاتك نظرًا لتفردك في الاحتياجات والتجارب.

انقر على أي من الروابط الواقعة إلى اليمين لمعرفة المزيد.