يتسبب قصور القلب في خفض تدفق الدم إلى بقية أجزاء الجسم. إذا انخفض تدفق الدم إلى المخ عن المعتاد أو انخفض ضغط الدم، فقد تشعر بالدوار.

ينتج الدوار لدى مرضى قصور القلب عادةً عن الأدوية التي يتناولونها. ومع ذلك، فضربات القلب غير المنتظمة، التي تحدث عادةً لدى الإصابة بقصور القلب أو الانخفاض المؤقت في ضغط الدم الناتج عن النهوض من وضع الجلوس أو الاستلقاء على الظهر (ضغط الدم الموضعي) يمكنها أن تتسبب أيضًا في الدوار.

ينبغي مناقشة أي حالة من حالات الدوار مع الطبيب أو فرد التمريض للتعرف على سببه.

الرجوع إلى الأعراض