قد يحدث تورم أو ألم بالجزء العلوي من البطن (منطقة المعدة) بسبب تراكم السوائل (الاحتقان) في الجسم، وهو يمثل علامة على تفاقم قصور القلب. وتنتج عدم الراحة عن احتباس السوائل وحدوث احتقان في الكبد والأمعاء. ويلاحظ بعض الأشخاص الذين يصابون بتورم في البطن شعورهم بضيق ملابسهم حول منطقة المعدة. وللمساعدة في منع حدوث هذا الأمر، ينبغي أن تقلل الملح في نظامك الغذائي وتحد من كمية السوائل التي تتناولها، وفق ما يوصي به الطبيب.

إذا ناقشك الطبيب أو الممرض في كيفية تعديل دوائك المدر للبول، فينبغي القيام بهذا إذا لاحظت تورمًا في البطن، خاصة عند ملاحظة زيادة في الوزن. وإلا فاتصل بالطبيب أو فرد التمريض طلبًا للمساعدة.