يمكن لمعظم مرضى قصور القلب قيادة السيارة بأمان. ومع ذلك، ينبغي على الأشخاص الذين لديهم تاريخ من فقدان الوعي أو الإغماء بسبب عدم انتظام ضربات القلب بشكل عام التحدث مع الأطباء حول قدرتهم على قيادة السيارات.

ربما يتعين على الأشخاص الذين يقودون السيارات كسبًا للقوت إجراء فحص منتظم لحالتهم المرضية، وفي بعض الدول ربما يتم استبعادهم من قيادة السيارات. إذا كنت تقود سيارة شحن بضائع ثقيلة أو سيارة خدمة عامة، فينبغي عليك أن تطلب من الطبيب الرجوع إلى أحدث المعلومات الواردة عن الوكالة الوطنية للقيادة وتراخيص السيارات الخاصة بالتوجيه الحالي عن قصور القلب المزمن.

ومع ذلك، لا يمنع تركيب جهاز تنظيم ضربات القلب لديك من الاحتفاظ برخصة قيادتك.